samedi 2 mars 2013

اضحك وأنت ترى ثورة أبطالنا ولا تبك يا أخي. تعليق على مقال


بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

اضحك وأنت ترى ثورة أبطالنا ولا تبك يا أخي. تعليق على مقال

شبكة البصرة

الدكتور عبدالإله الراوي

لقد قرأت مقال الأخ كاظم فنجان الحمامي. نبكي لهذا يا عراق. شبكة البصرة. 28/2/2013

ودون أن أطيل على القارئ أقول لكاتب المقال تذكر المثل العربي المشهور "تفاءلوا بالخير تجدوه"

والسبب الذي يدفعنا للتفاؤل هو الثقة العالية بالشعب العراقي البطل وما عاناه العراق خلال تأريخه الطويل من ويلات وتدمير ولكنه استطاع تجاوز كل ما مر به لينهض شامخا.

ولنذكر بصورة سريعة ما قام به هولاكو من تدمير العراق والتنكيل بأهله وكذلك ما قام به الصفويون من مجازر بحق العراقيين منذ ظهور المذهب الصفوي في القرن السادس عشر إلى نهاية الدولة العثمانية حيث أصبح العراق ساحة حرب مستمرة بين العثمانيين والصفويين.

هذا إذا لم نتكلم عن مساوئ الحكم العثماني وخصوصا محاولته القضاء على كل ما هو عربي.

ولكن العراق استطاع النهوض بعد كل من هذه الكبوات.

وأخيرا نذكر الحرب القذرة التي شنتها القوات الغازية على العراق لتدميره اثر دخول القوات العراقية للكويت.

وكما يعلم الجميع، فرغم الحصار الجائر، فقد استطاعت السلطات الوطنية العراقية من إعادة جميع ما تم تدميره خلال ستة أشهر.

صحيح أننا نعيش مرحلة سيئة جدا ولكن الشعب العراقي لم يمت والدليل على ذلك المظاهرات والانتفاضات الكبيرة التي هددت وتهدد الذين تم تعينهم من قبل القوات الصهيو- صليبية – صفوية. ونذكر على سبيل المثال تلك التي حدثت عام 211 والتي تمر ذكراها هذه الأيام.

وختاما كلنا أمل بما يقوم به أبطال الانتفاضات الحالية في خمس محافظات عراقية والتي أوقعت الحكام الخونة في مأزق كبير وهم يرون كراسيهم آيلة للسقوط. ولذا فلنضحك ولنفرح ولنترك هؤلاء الخونة يبكون لأن أيامهم أصبحت معدودة بسواعد أبطالنا وبإيمانهم بأنهم مع الحق وبثقتهم بالنصر بعون الله.

"وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا " صدق الله العظيم.



رابط المقال المذكور

http://www.albasrah.net/ar_articles_2013/0213/hamami_280213.htm

الدكتور عبدالإله الراوي

دكتور في القانون وصحافي عراقي سابق مقيم في فرنسا

Abdulilah.alrawi@club-internet.fr

تجدون كافة مقالاتنا التي نشرت بعد الغزو على

http://iraqrawi.blogspot.com

شبكة البصرة

الخميس 18 ربيع الثاني 1434 / 28 شباط 2013

Aucun commentaire: